Thumbnail Image

Добробити од дрвећа у урбаним срединама








Related items

Showing items related by metadata.

  • Thumbnail Image
    Poster, banner
    Добробити од дрвећа у урбаним срединама 2017
    Крошње великог дрвећа у урбаним срединама су одличан филтер за урбане загађиваче и фине честице. Једно дрво може годишње да упије и до 150 кг угљен-диоксида (CO2) из атмосфере, и тиме допринесе ублажавању последица климатских промена. Дрвеће пружа станиште, храну и заштиту биљкама и животињама, повећавајући биодиверзитет у урбаним срединама. Cадња дрвећа данас је од великог значаја за будуће генерације!
  • Thumbnail Image
    Book (series)
    2022年亚太区域粮食安全和营养状况概述
    统计和趋势
    2023
    Also available in:

    本报告为第五期《亚太区域粮食安全和营养状况概述》年度报告。该出版物由粮农组织亚太区域办事处牵头,与各联合国伙伴方(联合国儿童基金会、粮食署和世卫组织)联手完成,介绍该区域在实现各项可持续发展目标(特别是可持续发展目标2 — 零饥饿)和世界卫生大会提出的与该区域粮食安全和营养相关的2030年目标方面取得的进展(或进展不足)。以往几期报告中展示进展曾处于停滞状态,继而出现倒退,随后让我们离目标越来越远。这种倒退趋势甚至在2019冠状病毒(COVID-19)疫情大面积暴发之前就已十分明显。疫情使情况进一步恶化,相关数据已反映在本报告中。有关健康膳食成本和可负担性的最新估计数据表明,该区域近45%的人口无力负担健康膳食。因此,降低健康膳食的成本,使人们负担得起,是实现消除饥饿(可持续发展目标2)目标以及其他可持续发展目标的关键。今年的报告还仔细分析城市地区的粮食安全和营养状况,这对于可持续发展目标各项指标的进展十分重要,因为该区域城市人口所占比例预计将在本十年期内超越50%。
  • Thumbnail Image
    Book (series)
    الشرق الأدنى وشمال أفريقيا - نظرة إقليمية عامة حول انعدام الأمن الغذائي والتغذية 2023
    الإحصائيات والاتجاهات
    2023
    Also available in:

    يأتي تقرير "الشرق الأدنى وشمال إفريقيا –– نظرة إقليمية عامة حول حالة الأمن الغذائي والتغذية 2023" الذي أعدته منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة عند منعطف حرج بعد أن ضربت المنطقة عدة صدمات في السنوات الأخيرة، بما في ذلك جائحة كوفيد-19 والحرب في أوكرانيا. وفي عام 2022، وصلت أسعار المواد الغذائية والأسمدة في الأسواق الدولية والمحلية إلى مستويات قياسية. كما أدت الظروف الجوية المتطرفة ومواسم الجفاف إلى انخفاض المحاصيل في العديد من البلدان المنتجة للقمح في المنطقة. ويسلط تقرير "الشرق الأدنى وشمال إفريقيا –– نظرة إقليمية عامة حول حالة الأمن الغذائي والتغذية 2023"التقرير الضوء على مستوى التقدم الذي أحرزته البلدان العربية صوب تحقيق مقصدي هدف التنمية المستدامة الثاني بشأن القضاء على الجوع وتحقيق الأمن الغذائي وإنهاء جميع أشكال سوء التغذية، بالإضافة إلى الأهداف العالمية لجمعية الصحة العالمية لعام 2025 بشأن التغذية. وفي عام 2022، وصلت معدلات الجوع في الدول العربية إلى أعلى مستوياتها منذ عام 2000، إذ بلغ عدد الأشخاص الذين عانوا من نقص التغذية في المنطقة في ذلك العام 59.8 مليون شخص، وهو أعلى بنسبة 75.9 في المائة عن الرقم المسجل سنة 2000. كما يمثل هذا الرقم ما نسبته 12.9 في المائة من إجمالي سكان المنطقة، وهو أعلى بكثير من المتوسط العالمي البالغ 9.2 في المائة. كما أثر انعدام الأمن الغذائي المعتدل أو الشديد على 170.1 مليون شخص، أي 36.6 في المائة من إجمالي سكان المنطقة، منهم 61.0 مليون شخص يعانون من انعدام الأمن الغذائي الشديد، في زيادة مثيرة للقلق قدرها 3.8 مليون شخص عن العام السابق.

Users also downloaded

Showing related downloaded files

No results found.