Thumbnail Image

التربة تخِّزن الماء وتنقيه

تحسين الأمن الغذائي والقدرة على الصمود في وجه الفيضانات والجفاف







Related items

Showing items related by metadata.

  • Thumbnail Image
    Infographic
    التربة تخزن وتنقي المياه - التربة تُحسن الأمن الغذائي والقدرة على الصمود في وجه الفيضانات والجفاف 2015
    تؤدي التربة السليمة دوراً هاماً في توفير المياه النقية والقدرة على الصمود في وجه الفيضانات والجفاف. وتنقية المياه من خلال التربة عملية تحتجز الملوثات وتمنعها من الرشح إلى المياه الجوفية. وعلاوة على ذلك، تُجمِّع التربة المياه وتخزنها، وبالتالي يمكن للمحاصيل امتصاصها، ويحد ذلك من التبخر السطحي ويزيد من كفاءة استخدام المياه والإنتاجية. ويمكن للتربة السليمة التي تحتوي على الكثير من المواد العضوية أن تخزِّن مقادير كبيرة من المياه. ولا تقتصر فائدة ذلك على فترات الجفاف عندما تكون رطوبة التربة حاسمة لنم و النبات، بل يمتد أيضاً ليشمل فترات الأمطار الغزيرة لأن التربة تقلل من الفيضانات وجريان المياه عن طريق إبطاء تصريف المياه في المجاري المائية.
  • Thumbnail Image
    Document
    التربة تساعد على مكافحة تغيُّر المناخ والتكيُّف معه
    من خلال لعب دور رئيسي في دورة الكربون
    2015
    تشكِّل التربة السليمة أكبر مستودع للكربون الأرضي. ويمكن للتربة عندما تدار بطريقة مستدامة أن تقوم بدور هام في التخفيف من آثار تغيُّر المناخ عن طريق تخزين الكربون )احتجاز الكربون( وتخفيض انبعاثات غازات الدفيئة في الغلاف الجوي. وفي المقابل، عندما تساء إدارة التربة أو تزرع باتباع ممارسات زراعية غير مستدامة، يمكن لكربون التربة أن ينطلق في الغلاف الجوي في شكل ثاني أكسيد كربون وهو ما يمكن أن يساهم في تغيُّر المناخ. وأدّى استمرار تحويل الأراضي العشبية وأراضي الغابات إلى أراضٍ لزراعة المحاصيل وللرعي خلال السنوات العشرين الأخيرة إلى إحداث خسائر تاريخية في كربون التربة على نطاق العالم. غير ثمة إمكانية كبيرة، عن طريق استصلاح الأراضي المتدهور والأخذ بممارسات الحفاظ على التربة، لتخفيض انبعاثات غازات الدفيئة الناجمة عن الزراعة، وتعزيز احتجاز الكربون وبناء القدرة على الصمود في وجه تغيُّر المناخ.
  • Thumbnail Image
    Book (stand-alone)
    التربة أساس النبات الذي يُزرع أو يُدار من أجل الأعلاف والألياف والوقود والمنتجات الطبية 2015
    التربة السليمة أساسية لضمان استمرار نمو النباتات الطبيعية والمهيَّأة لتوفير الأعلاف والألياف والوقود والمنتجات الطبية وخدمات النُظم الإيكولوجية الأخرى، مثل تنظيم المناخ وإنتاج الأوكسجين. وتقوم بين التربة والنبات علاقة متبادلة. فالتربة الخصبة تشجع نمو النبات عن طريق تزويد النباتات بالعناصر المغذية والعمل كخزان يحتفظ بالماء، وتكوين طبقة تحتية تثبت فيها النباتات جذورها. وفي المقابل، يحول الغطاء النباتي والغطاء الحرجي والغابات دون تدهور التربة والتصحر عن طريق تثبيت التربة والحفاظ على الماء وتدوير ال مغذيات والحد من التعرية الناتجة عن تأثير المياه والرياح. وفي ظل ازدياد الطلب على النباتات وأعاف الحيوانات والمنتجات الثانوية النباتية مثل الأخشاب، بسبب النمو الاقتصادي العالمي والتحولات الديموغرافية، تتعرض التربة لضغوط هائلة وتزداد مخاطر تدهورها ازدياداً كبيراً. ومن شأن إدارة الغطاء النباتي إدارة مستدامة، سواءً أكان ذلك في الغابات أو في المراعي أو في الأراضي العشبية، أن يُعزِّز فوائدها، بما فيها الأخشاب والأعلاف والأغذية، بطريقة تفي باحتياجات المجتمع وتصون في الوقت نفسه التربة وتحافظ عليها حتى ت عود بالخير على الجيل الحالي والأجيال المقبلة. ويمكن أيضاً لاستخدام السلع والخدمات التي توفرها النباتات وتطوير نُظم الحراجة الزراعية ونُظم الزراعة الرعوية استخداماً مستداماً أن يساهم أيضاً في الحد من الفقر ويُحد من تعرض الريفيين الفقراء لآثار تدهور الأراضي والتصحر.

Users also downloaded

Showing related downloaded files

No results found.