Thumbnail Image

ÊÞÑíÑãÔÇæÑÉ ÇáÎÈÑÇÁ ÇáãÚäíÉ ÈÊäÔíØ ÇáÎÑæÌ ãä ÍÇáÉ ÇáØÇÞÉ ÇáãÝÑØÉ Ýí ãÕÇíÏ ÇáÃÓãÇß ÇáÈÍÑíÉ










هذا المطبوع هو التقرير النهائي الصادر عن مشاورة الخبراء بشأن الخروج من حالة الطاقة المفرطة في مصايد الأسماك البحرية، وهي المشاورة التي عقدت في روما، إيطاليا، من 15 إلى 18/10/2002

وكان القصد من مشاورة الخبراء والتصميم الموضوع لها هو إصدار مجموعة توصيات عامة للمساعدة على التعامل مع موضوع صعب هو وجود طاقة مفرطة في مصايد الأسماك البحرية. وكانت النتيجة هي إرشادات عن عملية عامة ومرنة للمساعدة على تحول المصايد الأسماك التي تتميز بالإفراط في الطاقة إلى مصايد تتميز باستخدام الطاقة بالكام ل، وتتميز بالكفاءة الاقتصادية وأيضاً تحقق أهداف إدارة مصايد الأسماك وأغراضها التي وضعتها الوكالة أو المجموعة المسئولة عن إدارة مصايد الأسماك.


Arabic version of: Metzner, R; Ward, J.M. (comps.). Report of the Expert Consultation on Catalyzing the Transition Away from Overcapacity in Marine Capture Fisheries. Rome, 15–18 October 2002. FAO Fisheries Report. No. 691, FAO. 2002. 89p.



Related items

Showing items related by metadata.

  • Thumbnail Image
    Book (series)
    ÊÞÑíÑ ãÔÇæÑÉ ÇáÎÈÑÇÁ ÇáãÚäíÉ ÈÊÍÏíÏ æÊÞÏíÑ ÇáÏÚã Ýí ÞØÇÚ ÕäÇÚÉ ÇáÕíÏ æÊÞÏíã ÇáÊÞÇÑíÑ ÈÔÃäå ÑæãÜÇ¡ 3-6 ÏíÓãÈÑ/ßÇäæä ÇáÃæá 2002
    ãÓæÏÉ Ïáíá ÊÍÏíÏ æÊÞÏíÑ ÇáÏÚã Ýí ÞØÇÚ ÕäÇÚÉ ÇáÕíÏ æÊÞÏíã ÇáÊÞÇÑíÑ ÈÔÃäå
    2003
    ُقِدت مشاورة الخبراء المعنية بتحديد وتقدير الدعم في قطاع صناعة الصيد وتقديم التقارير بشأنه، بمقر منظمة الأغذية والزراعة لمدة أربعة أيام اعتباراً من 3 ديسمبر/كانون الأول 2002. وقد ستعرضت المشاورة مسودة الدليل الذي وضعته المنظمة لتحديد وتقدير الدعم في قطاع صناعة الصيد وتقديم التقارير بشأنه، وخلصت إلى أنه أصبح جاهزاً للاستخدام بعد إدخال بعض التعديلات الطفيفة ليه. وأوصت المشاورة بأن تُقدِّم المنظمة الدعم للبلدان الأعضاء في إجراء الدراسات التي تستند إلى الدليل. ورأى الخبراء أن من المهم استخدام ا لطرق والمناهج المتاحة في تقدير الآثار المترتبة على الإجراءات التي تتخذها الجهات التي تحصل على الدعم فيما يتعلق بالبيئة والتجارة والنمو الاقتصادي والظروف الاجتماعية. وانتهت المشاورة إلى أن على المنظمة أن تعمل على تشجيع تطوير النماذج لمناسبة واستخدامها في تقييم آثار الدعم من خلال إجراء دراسات حالة عن الأوضاع الفعلية
  • Thumbnail Image
    Book (series)
    ÊÞÑíÑ ÇáÏæÑÉ ÇáÎÇãÓÉ æÇáÚÔÑæä ááÌäÉ ãÕÇíÏ ÇáÃÓãÇß ÑæãÇ ãä 24 Åáì 28 ÝÈÑÇíÑ/ÔÈÇØ 2003 2003
    عقدت الدورة الخامسة والعشرون للجنة مصايد الأسماك فى روما، ايطاليا، فى الفترة من 24 الى 28 فبراير/شباط 2003. وتميزت الدورة بالحضور المكثف للدول الأعضاء، والمشاركة الحية والنتائج الهامة بشأن القضايا الموضوعية. وأقرت اللجنة استراتيجية لتحسين المعلومات عن حالة مصايد الأسماك الطبيعية والاتجاهات السائدة فيها، وأوصت بأن يوافق عليها أيضا المجلس. كما أوصت بأن رصد تنفيذ الاستراتيجية يشكل جزءا لا يتجزأ من رصد تنفيذ مدونة السلوك بشأن الصيد الرشيد. وأكدت اللجنة من جديد الحاجة الى تدابير تنفيذ عالمية لمكافحة الصيد غير القانونى دون ابلاغ ودون تنظيم، وأوصت بأن يدرج موضوع الصيد غير القانونى على جدول أعمال الدورة الثانية والثلاثين للمؤتمر العام بغية توجيه انتباه الأعضاء لهذا الموضوع. واعترفت اللجنة بالأهمية الحاسمة لمدونة السلوك وخطط العمل الدولية المتصلة بها، فى تعزيز التنمية المستدامة على الأجل الطويل فى مجال مصايد الأسماك، وشجعت الأعضاء على اعداد خطط عمل قطرية لتنفيذ خطط العمل الدولية بشأن طاقات الصيد، والصيد غير القانونى، وأسماك القرش والطيور البحرية، وتنفيذ هذه الخطط القطرية. ووافقت اللجنة على أن ي عقد المدير العام مشاورات مع الأمين العام للأمم المتحدة من أجل تحديد الوسائل العملية لتنفيذ (الجزء السابع) لحساب الأمانة لتيسير تنفيذ اتفاق الأمم المتحدة بشأن الأرصدة السمكية 1995، من جانب الدول النامية الأطراف، ولا سيما منها أقل البلدان نموا والدول الجزرية الصغيرة. وأكدت اللجنة أهمية تربية الأحياء المائية ومصايد الأسماك الصغيرة كوسيلة لزيادة انتاج المصايد، ومصدر للدخل والنقد الأجنبى، والتخفيف من وطأة الفقر، وزيادة الأمن الغذائى، اضافة الى اتاحة فرص متنوعة للعمل، وحددت اللجنة مجالات أولوية رئيسية لعمل مصلحة مصايد الأسماك فى المنظمة خلال الفترة 2004-2005،
  • Thumbnail Image
    Book (series)
    مشاورة الخبراء بشأن وضع إطار تقييمي للمنظمة من أجل تقدير امتثال إجراءات التوسيم الإيكولوجي في القطاعين العام والخاص للخطوط التوجيهية للمنظمة بشأن التوسيم الإيكولوجي للأسماك والمنتجات السمكية من المصايد الطبيعية البحرية. روما، 24-26 نوفمبر/تشرين الثاني 201 2011
    أصلا تم اعتماد الخطوط التوجيهية للمنظمة بشأن التوسيم الإيكولوجي للأسماك والمنتجات السمكية من المصايد الطبيعية البحرية من قبل لجنة مصايد الأسماك في عام 2005، وبصيغتها المنقحة في الدورة الثامنة والعشرين للجنة مصايد الأسماك في عام 2009. وفي أعقاب مشاورتين للخبراء عقدتا في عام 2006 وعام 2008، عقدت مشاورة ثالثة للخبراء في مايو/أيار 2010 استكملت مشروع الخطوط التوجيهية بشأن التوسيم الإيكولوجي للأسماك والمنتجات السمكية من المصايد الطبيعية الداخلية على أن تنظر فيها لجنة مصايد الأسماك في الفترة الممتدة بي ن يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط 2011. وبعد المناقشات التي دارت في كل من لجنة مصايد الأسماك ولجنتها الفرعية المختصة بتجارة الأسماك بشأن التحقق من طلبات امتثال إجراءات التوسيم البيولوجي للخطوط التوجيهية للمنظمة بشأن التوسيم البيولوجي للأسماك والمنتجات السمكية، طلبت الدورة الثامنة والعشرون للجنة من الأمانة أن تقدم اقتراحاً برفع هذه المسألة إلى اللجنة الفرعية. وقامت الأمانة بإعداد وثيقة تقدم مختلف الخيارات لتقييم مدى امتثال خطط التوسيم الايكولوجي للخطوط التوجيهية للمنظمة وعرضتها على لجنة مصاي د الأسماك في دورتها الثانية عشرة. وقد وافقت الدورة الثانية عشرة للجنة الفرعية على أن تقوم أمانة المنظمة، كخطوة أولى، بعقد مشاورة للخبراء من أجل وضع إطار تقييمي للمنظمة بهدف تقدير امتثال إجراءات التوسيم الإيكولوجي في القطاعين العام والخاص للخطوط التوجيهية للمنظمة بشأن التوسيم الإيكولوجي للأسماك والمنتجات السمكية من مصايد الأسماك الطبيعية البحرية. وقد عٌقدت مشاورة الخبراء استجابةً لهذا القرار. وقد أشارت اللجنة الفرعية أيضاً إلى أنه سيكون من المفيد وضع إطار تقييمي كهذا من أجل تقدير امتثال إجر اءات التوسيم الإيكولوجي للخطوط التوجيهية للمنظمة بشأن التوسيم الإيكولوجي للأسماك والمنتجات السمكية من المصايد الطبيعية الداخلية بعد أن يتم اعتمادها. بالإضافة إلى ذلك، بما أن مشروع الخطوط التوجيهية هذا يتشابه إلى حد كبير مع الخطوط التوجيهية للمصايد البحرية، فقد نظرت مشاورة الخبراء أيضاً في معايير إضافية ترتبط تحديداً بالخطوط التوجيهية للمصايد الداخلية. وفي حال اعتماد لجنة مصايد الأسماك للخطوط التوجيهية للمصايد الداخلية، سيكون من الممكن إنشاء إطار تقييمي لإجراءات التوسيم الإيكولوجي يصدر الشهادات ل لأسماك والمنتجات السمكية من المصايد الداخلية. وقد نظرت مشاورة الخبراء في عدد من المسائل المتعلقة بالخطوط التوجيهية وبالإطار التقييمي. ومن بين أمور أخرى، أشارت إلى أن الخطوط التوجيهية، وبالتالي مشروع الإطار التقييمي، يتعلقان فقط بالاستدامة البيولوجية للموارد السمكية وليس بالجوانب الأخرى التي قد تؤثر في الاستدامة. وقد تمت الإشارة أيضاً إلى القواسم المشتركة الكثيرة بين الخطوط التوجيهية للتوسيم الإيكولوجي في المصايد البحرية وبين مشروع الخطوط التوجيهية للتوسيم الإيكولوجي في المصايد الداخلية وإلى أن الفارق الرئيسي بينهما يتعلق بمسألة تحسين واستخدام الأنواع الدخيلة و/أو المنقولة في مشروع الخطوط التوجيهية الخاصة بالمصايد الداخلية. وقد أشارت مشاورة الخبراء إلى أنه لم يتم إيلاء الاهتمام الكافي لسلسلة الكفالة في مجموعتي الخطوط التوجيهية. كما تمت مناقشة المسؤوليات التي تتعلق بكل دولة وبإجراءات التوسيم البيولوجي فيما يتعلق بمساعدة البلدان النامية. ويمكن الاطلاع على مشروع الإطار التقييمي في المرفق "دال" مع شرح للنهج المعتمد في متن هذا التقرير.

Users also downloaded

Showing related downloaded files

No results found.