Thumbnail Image

نشرة خاصة #11 .10ديسمبر/كانون الأول 2015 FPMA

التقرير الشهري حول اتجاهات أسعار الأغذية










Related items

Showing items related by metadata.

  • Thumbnail Image
    Document
    نشرة خاصة FPMA #11, 2016 ديسمبر/كانون الأول
    التقرير الشهري حو ل اتجاها ت أسعار الأغذية
    2017
    أظهرت أسعار القمح على المستوى الدولي اتجاهات خليطة خلال نوفمبر/تشرين الثاني، إلا أنها بقيت أدنى من مستويات نظيرتها قبل عام بفعل الإمدادات الوفيرة عالمياً. أما أسعار الذرة فشهدت استقراراً نسبياً مع ضغط مسبب لانخفاضها نتيجة التوقعات بمحاصيل وفيرة يقابله طلب قوي على الاستيراد. ولعل وصول المحاصيل الجديدة وتباطؤ الطلب أبقى على الضغط بصفة عامة على عروض أسعار الأرز في شرق أفريقيا، سجلت أسعار الحبوب زيادة في جلّ البلدان، وكانت عند مستويات أعلى بكثير من نظيرتها قبل عام بفعل نقص الإنتاج محلياً وضبابية الت وقعات المتعلقة بالمحاصيل الراهنة في بعض المناطق. وفي جنوب السودان، أدى التراجع في قيمة العملة المحلية بدرجة أكبر إلى دعم أسعار الأغذية الأساسية، والتي ارتفعت خلال نوفمبر/تشرين الثاني عقب التراجع الطفيف الذي شهدته خلال الأشهر السابقة وفي غرب أفريقيا، عملت الإمدادات بكميات كافية من الحصاد الجيد لعام 2016 والمخزون المدوّر من إنتاج العام الفائت على مزيد من تراجع الأسعار في جلّ بلدان المنطقة دون الإقليمية. إلا أن انخفاض قيمة العملة المحلية في نيجيريا إلى جانب استمرار انعدام الأمن المدني حدّ من تراجع الأسعار وأبقاها عند مستويات مرتفعة قياسية أو شبه قياسية
  • Thumbnail Image
    Newsletter
    نشرة خاصة FPMA
    التقرير الشهري حول اتجاهات أسعار الأغذية
    2017
    شهدت أسعار تصدير الحبوب استقراراً خلال يناير/كانون الثاني. وقد عمل تراجع الزراعات والمخاوف حيال تأثير الطقس غير المؤاتي في المحاصيل الشتوية لعام 2017 في الولايات المتحدة الأمريكية على دعم قيم القمح، في حين أدى الطلب القوي على الذرة لعام 2017 في الولايات المتحدة الأمريكية على دعم أسعارها. وشهدت أسعار الأرز ارتفاعاً على المستوى الدولي، ما يعكس بشكل رئيس الطلب القوي والمحدودية الأكبر في توافر صنف الأرز "بسمتي". في شرق أفريقيا، واصلت أسعار الحبوب ارتفاعها خلال يناير/كانون الثاني لتصل إلى م ستويات قياسية أو شبه قياسية، نتيجة التراجع الحاد في الحصاد الراهن بفعل ضعف الموسم الماطر الممتد من أكتوبر/تشرين الأول – ديسمبر/كانون الأول. ويعمد الرعاة إلى تخفيض عدد رؤوس القطعان نتيجة تدني توافر المياه والمرعى، وذلك للحدّ من الخسائر المحتملة وزيادة توافر تلك الموارد لدعم الحيوانات المتبقية. ولعل ارتفاع الإمداد بالحيوانات ذات النوعية المتدنية في السوق قد أسفر عن تراجع حاد في أسعار الحيوانات. وفي الجنوب الأفريقي، أدت النظرة الاستشرافية بإنتاج مؤات لمحصول 2017، لاسيما في جنوب أفريقيا، البلد المصد ّر والمنتج الرئيس في المنطقة دون الإقليمية، إلى تراجع طفيف في الأسعار خلال يناير/كانون الثاني. إلا أن الأسعار تبقى عند مستويات مرتفعة نسبياً بصفة عامة مدعومة بتراجع الإنتاج الناجم عن الجفاف خلال عام 2016. وفي غرب أفريقيا، انخفضت أسعار الحبوب الخشنة بصفة عامة خلال يناير/كانون الثاني لتصل إلى مستويات تقترب من نظيرتها قبل عام أو أدنى ما يعكس زيادة إمدادات الأسواق من الحصاد الجيد مؤخراً عام 2016. بيد أن استمرار التراجع الحاد في قيمة العملة الوطنية في نيجيريا وانعدام الأمن المدني أبقى الأسعار عند مست ويات أعلى من نظيرتها قبل عام رغم الإنتاج الذي تجاوز المعدل.
  • Thumbnail Image
    Journal, magazine, bulletin
    #10 AR نشرة خاصة لرصد أسعار الأغذية وتحليلها
    التقرير الشهري حول اتجاهات أسعار الأغذية
    2020
    Also available in:
    No results found.

    سجلت أسعار القمح والحبوب الخشنة الأساسية مزيداً من الارتفاع على المستوى الدولي خلال نوفمبر/تشرين الثاني، لتعكس استمرار الطلب العالمي القوي. في حين بقيت قيم الأرز دون تغيير يذكر مدعومة بمحدودية توافر المنتج وتقلبات قيم العملة لدى بلدان مصدّرة مختارة في منطقة جنوب شرق آسيا، قابلها محدودية في الطلب وضغط الحصاد في غيرها من بلدان المنشأ الأخرى وفي شرق أفريقيا، سجلت أسعار الحبوب الخشنة مزيداً من الارتفاع في السودان وجنوب السودان خلال نوفمبر/تشرين الثاني، لتصل على مستويات قياسية في عديد من أسواق البلدين، دعمها في ذلك نقص الإمدادات والظروف الصعبة التي يعيشها الاقتصاد الشامل، بما في ذلك التراجع المستمر في قيمة عملتي البلدين أما في غرب أفريقيا فقد تراجعت أسعار الحبوب الخشنة مرة أخرى في نيجيريا مع الإمدادات الجديدة لحصاد 0202، إلا أن العقبات التي تواجه سلسلة الإمداد وسط الظروف الصعبة للاقتصاد الشامل دعمت الأسعار لتبقي قيمها أعلى بأشواط من نظيرتها قبل عام، لاسيما في المنطقة الشمالية الشرقية حيث أدى استمرار النزاعات فيها إلى تفاقم التحديات الاقتصادية وفي أمريكا الوسطى، ارتفعت أسعار الذرة والفاصولياء، لاسيما في غواتيمالا وهندوراس ونيكاراغوا التي ضربها إعصارا إيتا ولوتا بشكل عنيف

Users also downloaded

Showing related downloaded files

No results found.