Thumbnail Image

فيروس كورونا – سارس-2 لدى الحيوانات في مزارع الفراء

تقييم للمخاطر من إعداد النظام العالمي للإنذار المبكر + 20 كانون الثاني / يناير 2021










​منظمة الأغذية والزراعة، منظمة الصحة العالمية. 2021. فيروس كورونا – سارس-2 لدى الحيوانات في مزارع الفراء -تقييم للمخاطر من إعداد النظام العالمي للإنذار المبكر +  20 كانون الثاني / يناير 2021​. روما.​



Related items

Showing items related by metadata.

  • Thumbnail Image
    Book (series)
    مُراقبة حُمى الوادي المُتصدِّع 2020
    Also available in:

    يتسبب فيروس حُمى الوادي المُتصدع، وهو عامل مُمرض حيواني ينقله البعوض في حدوث حُمى نزفية في الإنسان، وإجهاض وموت لحديثي الولادة في القطعان الحيوانية. تسببت حالات تفشي المرض في انهيار أسواق اللحوم الوطنية، وتسببت في الماضي في حظر تجاري إقليمي للحوم. تجدر الإشارة إلى أن جغرافية العدوى والأعراض السريرية آخذة في التوسع. ومن المُتوقع أن يُساهم تغير المُناخ في الإسراع من هذا الانتشار. إن النطاق الجغرافي المعروف للفيروس هو أكبر بالفعل من المناطق التي لوحظ فيها المرض السريري. إن المُراقبة الفعالة تُعد أمرًا ضروري لتخفيف أثر حُمى الوادي المُتصدع على كل من الأرواح وسبل العيش والاقتصاديات الوطنية على حد سواء. يوفر دليل مُراقبة حُمى الوادي المُتصدع إرشادات قائمة على المخاطر لتصميم وتخطيط وتنفيذ مُراقبة تشاركية وتلازمية فعالة. وهو يعتمد على المناهج المُحددة في دليل المُنظمة العالمية لصحة الحيوان لمُراقبة صحة الحيوانات الأرضية وإطار دعم اتخاذ القرار الخاص بحُمى الوادي المُتصدع. كما يوضح لك كيفية تخصيص هذه الإرشادات للاحتياجات الوبائية للبلدان كل على حده، بدءًا من وضع الأهداف المُناسبة. يجب أن تكون أهداف مُراقبة حُمى الوادي المُتصدع مُتفقة مع فئة المخاطر والأهداف الاقتصادية للبلد. يتبع اختيار المؤشرات والأساليب المُناسبة للوضع بسهولة هذه الأهداف والغايات. الدليل ليس أمرًا إلزاميًا. بدلاً من ذلك، فإنه يقترح عليك الأسئلة لمُساعدتك في بناء نظام مُراقبة دقيق ليس في الوقت المُناسب فقط بل وأن يكون مُناسبًا للأهداف والموارد الوطنية.
  • Thumbnail Image
    Brochure, flyer, fact-sheet
    تعرض البشر أو الحيوانات لفيروس كورونا - سارس-2 من الحيوانات البرية والماشية والحيوانات المستأنسة والمائية
    تقييم نوعي لدرجة التعرض - ملخص
    2021
    فيروس كورونا - سارس-2 (SARS-CoV-2) هو فيروس ناشئ يتسبب حاليا في انتشار جائحة كوفيد (COVID-19) الضخمة. وتطالب البلدان منظمة الأغذية والزراعة بتوفير إرشادات حول كيفية التحقيق في المصدر الحيواني/ المصادر الحيوانية المحتملة للفيروس. يقدم هذا الموجز نسخة أكثر اختصارا من الورقة الأصلية حول تقييم المخاطر النوعي السريع لانتشار فيروس كورونا - سارس-2 (SARS-CoV-2) على مستوى التفاعل بين الإنسان والحيوان، ويسلط الضوء على الفجوات المعرفية الرئيسية والتوصيات.
  • Thumbnail Image
    Brochure, flyer, fact-sheet
    التلوّث بمبيدات الآفات والحدّ من التعرّض لها 2022
    Also available in:

    يعاني لبنان من تآكل وتدهور التربة (بسبب عوامل عدّة منها ارتفاع نسبة القلوية والملوحة ونقص الرطوبة)، مع تعرّض 39 في المائة من الأراضي للتدهور بشدة (اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر 2018). ويظهر سوء إدارة التربة وانعدام حماية النبات بشكل جليّ في لبنان، إذ إنه من البلدان التي سجّلت فيها أحد أعلى معدلات استعمال الأسمدة (331 كلغ / هكتار) ومبيدات الآفات (7 كلغ / هكتار) للهكتار الواحد في العالم (إحصاءات الفاو 2020 ؛ وزارة الزراعة 2020). وفي حين أن مبيدات الآفات الكيميائية تقضي على الآفات النباتية، وتاليًا تزيد غلّة المزارع، إلا أنها تتسبب بكلفة باهظة على البيئة وعلى صحة الحيوان والإنسان. في لبنان، تمّ تسجيل مئات المبيدات الكيماوية في دائرة الصيدلة النباتية في وزارة الزراعة. وتوضع على عبوات هذه المبيدات المسجلة قانونًا ملصقات تحدّد نوع التركيبة والمكونات الفعالة وطريقة ووتيرة الاستخدام. ومع ذلك، قلّما يلتزم المزارعون بتعليمات الاستخدام لجهة الجرعات الموصى بها والتواتر ، وغالبًا ما يضاعفون المعدل الموصى به ظنًّا منهم أنّ ذلك قد يزيد من فعالية المبيد. وفي كثير من الحالات، ينصح مندوبو المبيعات المزارعين برش أكثر من مبيد واحد من الفئة ذاتها أو ذات طريقة تأثير مماثلة، ما يؤدي إلى استخدام مفرط وغير فعال، ويتسبب بزيادة تركيز المبيدات في التربة والماء والهواء، وارتفاع مستويات متبقيات المبيدات في الفواكه والخضر، ما يثير مخاوف خطيرة على الصحة العامة. من ناحية أخرى، يؤدي تكدّس مبيدات الآفات المنتهية الصلاحية المستوردة قانونًا أو المهربة / المحظورة إلى زيادة المخاطر على الصحة العامة والبيئة. ويمكن أن يؤدي تخزين هذه المبيدات في ظروف غير مناسبة إلى تسرّبها في التربة أو تبخّرها في البيئة المحيطة. ويتطلب حفظ تلك المبيدات المتكدّسة موارد مالية كبيرة، وفرقًا مدرّبة متخصصة، وإجراءات محددة لجمعها وإعادة تعبئتها وشحنها والتخلص منها بأمان في منشآت متخصصة في الخارج.

Users also downloaded

Showing related downloaded files

No results found.